قصص سكس عربي استاذة جامعية، ولكن...

Abu ElAbabees

عضوية محارم عربي
25 يونيو 2019
59
57
18
سوريا
النوع (الجنس)
ذكــــر
الجزء الاول: استاذة جامعية، ولكن...

انا استاذة ومحاضرة جامعية في جامعة معروفة في البلد الذي اعيش به انا وزوجي مغتربين عن بلدنا الام نتيجة لظروف عمل زوجي، وحصلت انا على وظيفتي في الجامعة بعد فترة ليست طويلة جدا من حضورنا الى هنا، املك شهادات ومؤهلات جيدة اهلتني لافوز بهاد المنصب بسهولة نسبيا، اعمل في قسم يترأسه استاذ جامعي من عائلة كبيرة في البلد وذو صلات ومعارف قوية، هو رجل متزوج وعنده اولاد بعمر المراهقة، وانا امرأه في اول حياتي الزوجية بدون اولاد ابلغ من العمر بحدود الثلاثين سنة، لحضورة طعم خاص وابالعادة اكون الشخص الذي يدخل البهجة والضحك على اي مكان اتواجد فيه، شخصية قوية وصاحبة رأي. زوجي بالمقابل رجل خامل، لامبالي انطوائي وكسول على كل المستويات، العملية والعلمية والحياتية، يعمل في عمل يتطلب منه ساعات طويلة يوميا، وفترة وجوده في المنزل تكاد تكون لا شيء الا للنوم.

كما هي حال الدنيا في كل مكان، وبوجودي في بلد مغتربة، لا يكاد يمر يوم دون التعرض لمضايقة او كلمة او تلميح باني مجرد انثى مغتربة يمكن الاستغناء عني باي وقت، ولا سيما كثرة هذه التلميحات من زميلاتي في الجامعة الاقل مني رتبة ومن زملائي الرجال الذين كانوا يطمحون بهذه الفرصة، الا ان بعض الابواب تغلق والاخر يفتح، فقد كان الاستاذ رئيس القسم الذي اتبع له – بالرغم من كبر عمره وزواجه – يحاول في كل فرصة وكل مناسبة وكل نقاش التحرش بي كلاميا او بالاشارة دون ان تطور في الموضوع بالشكل الجسدي. كان هذا احد الاسباب التي تدفعني للاعتقاد بانه لن يتم الاستغناء عن خدماتي بالشكل السهل او بالبساطة. فبالرغم من عدم ميولي لمثل هذه التصرفات، الا انني لم اقم باي محاولات لمنعها بالشكل العنيف عدا عن بعض المرات التي قمت بها بتذكير الاستاذ باني متزوجة، وبتذكيره ايضا بانه هو ايضا رجل متزوج ولا يجوز ان تحصل مثل هذه التصرفات.



دخلت جائحة الكوفيد 19 الى حيز الوجود، وكاجراء طبيعي تم حظر الجامعات والمدارس نتيجة للتجمعات ولمنع انتشار المرض بشكل لا يمكن السيطرة عليه، وايضا تقلصت امكانية الدخول الى الجامعة وممارسة العمل بالشكل الطبيعي الى الصفر، وبدأت الجامعة وادارتها بتدريبنا نحن المحاضرين والاساتذه على استعمال برامج التواصل بالفيديو على الانترنت لتفادي انقطاع الدراسة لمحصلي العلم من طلاب في الجامعة، ومع الخبرة وكثر استعمال هذه البرامج الا اني كنت في كل مرة لا اقوم بتشغيل الكاميرا لجهازي من المنزل، ومن الطبيعي كوني في المنزل الا التزم بملابسي المستورة من حجاب وعباءة كما لو كنت في الجامعة، واصبحت اقوم باعطاء المحاضرات وعقد الاجتماعات بملابسي المنزلية من بروتيلات، او قمصان نوم وطبعا بلا حجاب وغيره، ولم اصادف بأي يوم من الايام مشكلة بهذا الخصوص، واستمرت الجائحة لمدة طويلة، واعتقدت ادارة الجامعة ان استخدام برنامج بديل عن البرنامج الدارج سيكون ذا تأثير اكبر وسرعة اعلى في اداء العمل. وهنا كانت بداية قصتي وما حصل معي في الفترة اللاحقة كما سأقصها عليكم.



الجزء الثاني: فضيحة الكام مع الاستاذ



كل اسبوع، يتم عقد اجتماع واحد لواحد بين اساتذة القسم والاستاذ رئيس القسم، يتداول فيه الطرفين مستجدات الدراسة والمناهج والمواد والامتحانات وما الى ذلك، تماما كما لو كان الاجتماع الاسبوعي لاساتذة القسم في بداية كل اسبوع في الجامعة، وكون ان الاتصال سيكون عبر الانترنت، فقد قام الاستاذ رئيس القسم بتحديد مجموعة من الاساتذة لكل يوم في الاسبوع للقيام بهذا الاجتماع.

في يوم الاجتماع االاسبوعي، كان استخدام البرنامج الجديد قد بدأ منذ ايام قليلة، ولم املك عندها من الوقت الكافي لاقوم بتفحص البرنامج وتجربته والدخول في تفاصيله، وكنت انتظر من الاستاذ ان يتصل بي لحضور الاجتماع، ولم يمر الكثير من الوقت حتى وصلني اشعار بضرورة الدخول الى الموقع وبدء الاجتماع، وبدون تأخير، قمت باحضار قدح القهوة، واوراق العمل، وجلست امام الشاشة، كالعادة، بملابس البيت، بروتيل ازرق خفيف، بدون حمالة صدر، وبشعري المنسدل الناعم الذي يميل الى الكستنائي اللون، وبدون مكياج او حتى ماسكارا. بدأ الاجتماع، وكان الاستاذ ايضا لا يقوم بتشغيل الكاميرا ونقوم بتبادل النقاش والكلام بدون صورة، وبالفعل، بدأ الاجتماع وبدأ الاستاذ بطبيعته الجنسية ككل الرجال من القاء الصباحات والغزل المبطن، بادلته عباراته الغزلية بالشكر الرسمي وبتحويل الكلام الى العمل بدون ابطاء. لم الحظ اي شيء غريب غير ان الاستاذ بدأ بالتنحنح والشهيق بشكل متقطع، اعتقدت انه لم ينل قسطا كافيا من النوم او ان الجو المغبر المستمر منذ ايام قد اثر فيه، تابعت الكلام والنقاش في المواضيع المعتادة، وزاد فضولي حول ان شيئا غريبا يحصل لان الاستاذ لم يكن يجيب اسالتي ونقاشات بالسرعة المعتادة، كان يتاخر وكان شيئا اخر يشغل عقله، وبعد مضي ما يقارب عشرين دقيقة من الاجتماع انتبهت ان بعض الاصوات الخفيفة تصدر من سماعة الكمبيوتر من طرف الاستاذ، تماما مثل صوت الاحتكاك للملابس المستمر، وكأنه يقوم بمسح سطح مكتبه او يقوم بتغيير ملابسه!!. استغربت ما سمعته لدرجة اني توقفت عن الكلام قليلا، وزاد استغرابي واصبحت شبه متيقنة ان شيئا غريبا ومختلفا يحصل اليوم لاني عندما توقفت عن الكلام لم يبادر الاستاذ بمطالبتي بمتابعة الكلام، هو بالتأكيد مشغول بشيء اخر، ناديته يا استاذ فلان، لم يجبني، ناديت مرة اخرى، اجابني بعد احم احم واااه وقال نعم يا **** (وقد اعتاد الاستاذ على عدم مناداتي الا باسمي الاول).

انا: يا استاذ يبدو في شي شاغلك عن الاجتماع؟

الاستاذ: لا ابدا كملي كلامك.

انا: طيب يا استاذ كنت احكي باي موضوع انا؟ (ليس كأني اعطيه امرا، بل كأني انا ايضا انشغلت ونسيت اين كنت)

الاستاذ: مش مشكلة ، كملي عادي.

عند هذه اللحظة ادركت انه ليس بعقله معي في الاجتماع ابدا، ومع صوت احتكاك قطعة القماش والاهات المتقطعة واحم احم كل برهة، خطر ببالي ان اتاكد من كاميرا المحادثة، وكانت المفاجأه الكبيرة.....

لقد كانت الكاميرا من طرفي تعمل... طول هذا الوقت.... لاكثر من عشرين دقيقة... والاستاذ – بدون اي اعتبار لحرمة اني محجبة او متزوجة – لم ينطق باي كلمة تدل على ذلك،،، لا.... بل بات واضحا مثل عين الشمس ان السيد المحترم كان ينظر الي والى جسدي شبه العاري والى صدري شبه المكشوف طول هذا الوقت، ومع تلك الاصوات الغريبة التي كنت اسمعها..... اااااه..... اتضحت الصورة الان..... الحقير .... المنحط.... بلا اخلاق ولا اي اعتبار لخصوصيتي او لمكانتي... نعم بكل تأكيد كان يعبث بزبه وهو ينظر الي عبر شاشة جهازه.... ياااااا للمصيبة.... يا للهول.... ماذا حصل؟ كيف؟ متى؟ وبدأت اتخبط في نفسي والافكار والاسئلة تقفز في عقلي من كل حدب وصوب...كيف لم انتبه الى ان الكاميرا تعمل؟ عرفت ان اعدادات البرنامج الجديد تحوي تشغيل الكاميرا كأساس في بداية اي اجتماع. كان الاستاذ يناديني ويسأل عن سبب سكوتي هذه المدة التي جلست ابحث عن كيفية اطفاء الكاميرا حتى حصلت عليها، اطفأت الكام وتابعت حديثي مع الاستاذ بعد ان قلت له بأن قهوتي انسكبت وكنت احاول تنظيف الطاولة، تنهد الاستاذ تنهيدة طويلة، وبعد ان اطفأت الكاميرا احتفى صوت الاحتكاك، وعاد صوت الاستاذ الى طبيعته وتوقف عن الاحم احم وعن التأوه، مما اكد لي انه بالتأكيد كان يمارس عادته السرية على صورتي وعلى جسدي شبه العاري الذي ظهر امامه.

اتممت محادثني مع الاستاذ الذي لم يقل او يفعل اي شيء يدل على ما كان يفعل او على انه كان يراني. انهينا الاجتماع وقمت الى عملي المنزلي، وكل عقلي مشغول بما حدث... هل رأني بالفعل؟ هل استمنى على صورتي وعلى صوتي؟ هل استمتع؟ بل هل استمتعت انا؟ كان هذا السؤال هو السؤال الذي شغل تفكيري طيلة فترةة المساء، حيث اني لا انكر انني شعرت باثارة وحماوة ونشوة لم اعهدها من قبل ولم اتوقع ابدا انها يمكن ان تكون بداخلي، وبقيت اجول في عالم اخر مع هذا السؤال ومع غيره ومع رغبات وشهوات جديدة، حتى ان زوجي الغبي لم ينتبه الى شيء ولم يلاحظ سرحاني المتواصل ذاك المساء، وكنت قد جلست على طاولة العشاء معه ونظري تائه في صحن عشائي وفكري في ما حصل وانا انظر بين الفترة والفترة الى زوجي الكسول اللا مبالي الذي يجلس يتناول عشاءه بكل بلاده وعدم وعي على الاختلاف الذي حصل لي، وفكري يقول لي ان زوجي لم يشعرني بمثل هذه النشوة وهذا الشعور ابدا، وعلى الاغلب لن يفعل ابدا، فبلادته ايضا تمتد لبلادته في السرير معي. هذه الافكار قادتني الى ثورة حقيقية بداخلي اني بالفعل استمتعت، اجل استمتعت بما حصل اليوم، فها انا اجلس امامه وهو كالحائط لا يحس بانوثتي ولا رغباتي، بينما الاستاذ لم يمسك نفسه عن الاستمناء على صورتي، صورة فقط. فماذا لو كان امامي ؟؟؟؟ دخلنا الى السرير وعقلي لا يزال يستمتع في مغامرة نشوة جنسية جديدة.
 
AdBlock Detected - إكتشاف مانع الإعلانات

عفواً : نحن نعلم بأن الإعلانات مزعجه ولكن !!

بدون الإعلانات لا يمكننا تقديم خدماتنا او المواد المعروضة بالموقع بشكل مجاني حيث ان الإعلانات تمثل الدخل الوحيد للموقع لدفع نفقات تشغيل الموقع ,, ولذلك نرجوا منكم إيقاف عمل مانع الإعلانات لموقعنا كدعم منكم لإستمراريه موقعنا بشكل مجاني للجميع وإضافتنا للقائمة المسموح لها بعرض الإعلانات نشكركم على تفهمكم ودعمنا للإستمرار.
هل قمت بتعطيل مانع الإعلانات ؟ حسناً إضغط هنا


اغرتني خالتي بجسمهامكوتي فداك ازغبنيسكس أكساس كبيرقصه سكس محارم مع خالتي الجميله site:xnxx.fonadental.ruصور بنات عرب سخنه صور قحابقصص سكسي مكتوبه ومصورهالمحقق كونان يمص زب هيباراTwitterصور طيز سمينات خالقصة بنت تلبس ملابسها امام اخوهاصور.طيزسالب.عربيقصص نيك محارم بصراويهشات تعارف علي ديوثقصص.متسلسه.نيك.هبهقصص سكس نيك محارم محتاجه زبقصص نيك أنا وعائلتي من الطفولةصورأختي ذوذواطيازعاشق طيز الحريمxxxxxxxxxxشراميط العاهرات هايجه فاجراه سكسقنص طياز نسوان في المنزلصور زب صعيدىمسلسل الشاب ومرات ابوه نسوانجيقصص قحبنة وتعريصسكس امهاتقصص سكس تلصص الحمامتجسس محارم مخفي نايمينقصة عتوزه انتاك ياخولاش رايكم في بجامة النوم Fire طيزﺻﻮﺭ ﻗﻨﺺ ﻃﻴﺎﺯ ﻣﺤﺎﺭﻡسكس محارم بنات الهندية الطيز اكبيرهقصص سكس نيك زوجه طيزافﻻمسكسحوتناتتقصص ميم فامميلا مصورهصور سكس تجسس محارمسكسي كرتون شعلة ريكاXNXXcoMازاي اهيج اختي اريد حيلة منتدى نسوانجي السكسي site:xnxx.fonadental.ruقصص جنس زوجتي في سوق مزدحمهقصص هنتاي ام وابنها xnxxنيك طيز باالشيخ عثماناجمل زبقضص جنس حب دياثة تحرر فضفضة مغربيةصورسكس نسوان شراميطعمارة المحارم الجزء الثانىانمي هنتاي مترجم زوج اميصوراجمل مراه في العالم نشوف كسهاروايات جنس طويله اجزا كامله نيك طيز بنات العم والخال وبنات الجيرانstepmother's sin gebo خطيئة زوجة الأب مترجنكلوت محارم بلديسيكس ممتيلة مشهرةلحست طيز وزبي وناكتني عمتيسکسی تجسس محارمڤيلاما نسوانجيقصه سكس محارم عمات/t6383/page-3يمنيه متحررهvelamma sex storyسکیس افغانیoni chichi 2 fuyu مترجم قصص سِكِسِ ْعمٌاتْعشقي الكبير لاختي قصص محارممضاجعة انميصور سكس افضل محجبات بالعالمقصة نيك بين اخت في القصر قصة سكس محارم امي وجدتيصور قنص محارم خليجيةشيميل تويترقصص سكس محارم انا وأختي سلويقصص النيك المحارم انيك كل العايلةانا وصديقيسكس ونيك دراغومبولمنتاك ع زب وطيز مطوبزاتنيك 9ريمسكس سكس تمسح نساء إذه كان مافي رجل مسيحه تامام او مكياجقصص سكس مغربي site:fonadental.ruقصص سكس محارم عربي حادثت حقيقيةصورسكس مغربيسكس انمي كونان كازوهاسكس كرتون هجوم العمالقهطيز امهات انميالبومات صور ديوث سكسصورأجسام موجب فحل قصص سكس محارم معا اختي وانا نائم سكس كسس امهات بلدي محارمنيك متحرك محارماجمل.صورسكس.خلفي.متحركصور سكس ساره جاى والميكانيكىHentai Comics - صور للـمـحـجـبـاتﻗﺼﺔ ﺑﻨﺖ ﺑﺰﺍﺯﻫﺎ ﺑﺘﻜﺒﺮ ﺑﻤﺠﺮﺩ ﻟﻤﺴﻬﺎ ‏( ﻭﻻ ﻓﻰ ﺍﻟﺨﻴﺎﻝ ‏) ﻣﺘﺮﺟﻤﺔ ﻭﻣﺪﺑﻠﺠﺔ ﻋﺮﺑﻲ ﺍﻟﺠﺰﺀ ﺍﻟﺜﺎﻧﻰ ‏( 2 ‏)قصص عربي سكسبزابزازقصص سكس مصورة ابني قليل الادب وانا مثلهقصص نيك متسلسله مرت اخي وخته وخت مرتي وختها سكس نيك اطياز عرب نار قصص سكس مع امي واختي لوحدنا في البيتانجلينا كاسترو عارية